مع الناس
 الصفحة الرئيسية   مع الناس
أرسلها لصديق طباعة تعليقك
  ادانة واسعة للتنكيل بالأسرى الأردنيين
عمان - محمد محيسن- انسان اون لاين - 2012-04-30
فعالية تضامنية مع الأسير الأردني حمزة الدباس- أرشيفية

استنكرت العديد من الجهات الانسانية والحقوقية الاجراءات الصهيونية بمعاقبة الاسرى الاردنين والتي كان أحدثها إقدام مصلحة السجون الإسرائيلية على نقل وقمع الأسير الأردني حمزة الدباس (29) عاما من سجن مجدو إلى سجن شطة، وأجبرته على التفتيش العاري والمذل.


والد الاسير الاردني حمزة الدباس ناشد الملك عبدالله الثاني والمجتمع الاردني والحكومة انقاذ ابنه من الاسر في الكيان الصهيوني بعد تعرضه للتنكيل من قبل سجانيه.


وقال في تصريح لـ"انسان اون لاين" أمس بان حمزة مواطن اردني ويستحق من الحكومة والجهات الرسمية ان تعتني به، مؤكدا ان حمزة لا ذنب له الا انه عمل كغيرة من عشرات الاردنيين على ايصال المساعدات الانسانية لاشقائنا في قطاع غزة.


وبين أن الكيان الصهيوني تعمد إهانة الاسرى الاردنيين ومن بينهم حمزة في محاولة منهم لكسر الاضراب الذي ينفذه مع اشقائه الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.


وقال والد حمزة بان ابنه يتعرض لاقصى انواع التعذيب والتنكيل، مشيرا الى ان سلطات السجن تقوم بتفتيشه بطرق مذلة من خلال اجباره على خلع ملابسه وتعريضه للتعذيب المبرح، كما قامت قوات الاحتلال بنقلة الى سجن مجدو في النقب.


 
وأكد مدير مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان فؤاد الخفش أن الدباس صودرت جميع ملابسه وحاجياته.


ونقل الخفش عن الدباس تأكيده على مواصلته اضرابه عن الطعام، حتى تحقيق مطالب الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال.


 
وأوضح الخفش أن الدباس قال :"عمق الصراع مع المحتل، فهو ليس صراع ما بين الفلسطينيين والصهاينة، فحسب، بل هو ما بين الأمة والاحتلال".


التضامن مع الأسرى

 ودعا الاسير الدباس الشعب الأردني بضرورة الوقوف والتضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام، وقال في رسالته التي نقلها الخفش "لا فرق بين الأردنيين والفلسطينيين فهم شعب واحد وبلد واحد وجسد واحد، والأسرى الأردنيون في سجون الاحتلال جزء من النسيج المكون للحركة الأسيرة الفلسطينية".


 
كما طالب الخفش نقابة المحامين الأردنيين "بما تملكه من تاريخ وقدرة لتحريك وتفعيل قضية الأسرى العرب في سجون الاحتلال والتعامل معهم كأسرى حرب".


 
بدوره، استنكر نقيب المهندسين المهندس عبدالله عبيدات ما يتعرض له الأسير حمزة الدباس وكافة الأسرى الأردنيين والفلسطينيين المضربين عن الطعام من إجراءات تعسفية صهيونية تريد ان تكسر إرادتهم الحرة.


وشدد عبيدات في تصريح صحفي أمس على ضرورة أن يكون هناك تدخل حكومي بعد الانباء التي تم تناقلها حول ما يتعرض له المعتقلون الأردنيون في السجون الصهيونية.


وأشار إلى أن الأسير حمزة الدباس الموظف في نقابة المهندسين يخوض إلى جانب الأسرى الأردنيين والفلسطينيين إضرابا بطوليا عن الطعام للمطالبة بالإفراج عنه ووقف كافة الممارسات الصهيونية ضد الأسرى.


ودعا المؤسسات الحقوقية إلى التدخل العاجل منعا لتدهور الوضع الصحي للأسير الدباس وكافة إخوانه من الأسرى المضربين عن الطعام".


نقابة الأطباء تدين

الى ذلك ادانت نقابة الاطباء الممارسات الاسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني، وقالت في بيان لها ان الكيان الصهيوني لايزال يرتكب افظع المجازر بحق اهلنا في فلسطين ويمارس ضدهم كل اشكال العنف والعنصرية والقتل بدون اي اعتبار لحقوق الانسان، وحقهم في الحياة وبدون مراعاة لحقوق السجناء.


واضاف هاهم الابطال الاسرى يعلنون الاضراب المفتوح للحصول على حقوقهم واطلاق سراحهم بينما منظمات حقوق الانسان العالمية تغط بسبات عميق ولم نسمع منها موقفاً داعماً لهؤلاء السجناء الذين يسجنون في ارضهم المحتلة، كما تدمر مزارعهم وبيوتهم ويهجرون من مساكنهم تنفيذاً لمخططات الاستيطان الاستعمارية.

 

واشار البيان ان الشعب الفلسطيني يستحق منا اكثر من الاستنكار والشجب للاجراءات العدوانية اللاانسانية التي يمارسها العدو الصهيوني، وان الامة العربية مطالبة بدعم صمود ومقاومة الشعب في فلسطين، لان الصراع مع هذا العدو هو صراع وجود لا صراع حدود.

 

واكد البيان وقوف النقابة مع الشعب الفلسطيني الصامدين المرابط في فلسطين عامة والقدس خاصة، وان المطلوب من الجميع الابقاء على جذوة المقاومة والصمود، وان فلسطين عربية من البحر الى النهر، وان خيار المقاومة هو الخيار الوحيد لاستعادة حقوق شعبنا التاريخية.

 

 واعتقل الدبابسة منتصف تموز (يوليو) العام 2011 خلال زيارة لأقاربه في الضفة الغربية.

الاسم
البريد الالكتروني
عنوان التعليق
التعليق
سيتم استثناء التعليقات التي تتضمن اي شتم او تجريح
المقدسي أبو دياب.. ثبات أمام جرافات الهدم
الجمعيات الخيرية الصحية.. خذلها الإعلام وهجرها المحسنون
ادانة واسعة للتنكيل بالأسرى الأردنيين
الطفل عبد الغفور.. من يوفر له العلاج ليبقى حياً؟
صيدا.. الهيئة الإسلامية للرعاية تختتم فعاليات أسبوع اليتيم
غلاوي يحضر لتسيير قافلة مساعدات سادسة إلى غزة
حصـار غــزة.. يقتـل الفرح ويحـرق أحـلام الصغار

[ 1 , 2 , 3 , 4 , 5 , 6 , 7 ] التالي : الأخيرة
 
تركيا تطبب جرحى غزة جسديا ومعنويا
(الصحة الفلسطينية): 131 شهيدا في غزة منذ انطلاق مسيرات العودة
هويدي: أزمة (أونروا) لها تداعيات سلبية على اللاجئ الفلسطيني
مصدر: الأردن لن يتحمّل تبعات التصعيد بالجنوب السوري
(الجنائية الدولية) تطالب ميانمار بالرد على طلب التحقيق في ترحيل الروهنجيا قبل 27 يوليو
 
ما هي الوسيلة الأنجع أمام مؤسسات العمل الخيري الإسلامي في تطوير عملها للوصول للمحتاجين المتزايدة أعدادهم في العالم؟
التعاون بشكل أكبر وفتح قنوات التواصل مع الحكومات
التنسيق في عملها مع المؤسسات الإنسانية الأممية
اتباع أسلوب الشراكة في العمل الخيري مع المنظمات الدولية
الرد

تلاف الأعصاب

ابحث عن وظيفة او عمل او بطالة

ابحث عن زوجة مغربية يتيمة

شكرآ

الرد علي الا خت ريم

الرد علي وئام العسكري

فكرة اقامة مشروع في الاردن

يتيم من اهل غزة

الرد علي اخت ريم الظاهري

flotilla
شاهد المزيد