تقارير ودراسات

(الكاريكاتير) يقاوم وينتصر

برع فنانون فلسطينيون ومحترفو الرسوم الفنية الساخرة "الكاريكاتير" في تسخير فنهم بالكشف عما يتعرض له المواطنون الأبرياء خلال العدوان على غزة، وفضح جرائم الاحتلال وبشاعته، إلى جانب إب

انطلاق الحوار العالمي بشأن العمل الإنساني

على الرغم من أنه لا يزال يفصلنا قرابة العامين على انطلاق القمة العالمية للعمل الإنساني، إلا أن "القمم التمهيدية" تمضي على قدم وساق. فقد تمت كتابة المذكرة المفاهيمية، وبدأت المشاورا

عشوائيات مصر..أحلام الفقراء لا تطاولها الثورات

يسير صالح، بوجهه الشاحب، متكئاً على الجدار، محاولاً عبور مياه الصرف الصحي المنتشرة في الشارع، ليصل إلى كوخه، حيث يقطن وزوجته وأولاده السبعة، أمام كوخ من الطين والطوب اللبن، وسقف كر

غزة: المدمرة بيوتهم..ينتظرون فرج الله لإنهاء معاناتهم

في منزل عائلته الذي طاله الدمار يجلس الشاب مهند السمري في شقة تصدعت جدرانها بانتظار قيام الحكومة أو المؤسسات الدولية باستئجار مسكن له ولأسرته البالغة 25 فرداً بعدما هدم الاحتلال من

الفن المقاوم بالضفة..مبادرات شخصية وواقع مكبل

تواجه الفرق الفنية المتخصصة بالأناشيد الوطنية والمقاومة في الضفة الغربية واقعا صعبا بفعل نقص إمكانياتها المالية من جهة ومضايقات أمنية تتعرض لها منذ سنوات من جهة أخرى.

أجساد الشهداء والجرحى..خارطة أقصر لدليل دامغ!

آثار الحروق العميقة التي وصلت إلى العظم في بعض حالات المصابين خلال العدوان على غزة، فضلاً عن تهتك الأنسجة مما يتسبب في حدوث نزف دموي كبير في العضو المصاب، وبتر في الأطراف السفلية و

(الزنانة)..عدوان مستمر في سماء غزة

نحو أسبوعين مرا على وقف إطلاق النار بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال الاسرائيلي وطائرات الاستطلاع الاسرائيلية المعروفة شعبياً في غزة باسم "الزنانة" لم يتوقف تحليقها بعد.

جهاد عبد ربه..فقدت البصر وتنتظر العودة إلى طفلتها وزوجها الشهيدين بغزة

لا تحلم جهاد عبد ربه ذات الثلاثة وعشرين ربيعاً، سوى بالعودة إلى بيتها في غزة، وأن يرد الله لها بصرها الذي غيبته قذائف الاحتلال، لتحتضن أطفالها الثلاثة من جديد، وتعتني برهف ابنة الس

على أرض مجزرة ديالى..شهادات ناجين من مسجد مصعب

زادت حرارة الشمس اللاهبة والغبار المتصاعد من جرعة الكآبة المحيطة بمقبرة إمام ويس بمحافظة ديالى، شرق العراق، إذ انشغل عشرات الرجال في وضع اللمسات الاخيرة لدفن 79 جثماناً من قتلى مجز

الحرب تُعيد حياة أهالي الشُّجاعية بغزة إلى العصور (البدائية)

لم تتوقع المسنة الغزيّة زينب الخِيسِي، (65 عاماً)، أن تضطر لإعداد الطعام بواسطة "فرن الطينة"، الذي كان أجدادها يستخدمونه في الأزمنة الغابرة.


(الكاريكاتير) يقاوم وينتصر
انطلاق الحوار العالمي بشأن العمل الإنساني
عشوائيات مصر..أحلام الفقراء لا تطاولها الثورات
غزة: المدمرة بيوتهم..ينتظرون فرج الله لإنهاء معاناتهم
الفن المقاوم بالضفة..مبادرات شخصية وواقع مكبل
أجساد الشهداء والجرحى..خارطة أقصر لدليل دامغ!
(الزنانة)..عدوان مستمر في سماء غزة

[ 1 , 2 , 3 , 4 , 5 , 6 , 7 ] التالي : الأخيرة
دفعة عاجلة من قطر لإعمار غزة بقيمة 200 مليون دولار
وفد من (أفيدا) الاسترالية يتفقد مستشفى الوفاء المدمر بغزة
27% من الألمان يشبهون ممارسات إسرائيل بالنازية
أسواق الخليل القديمة..حيوية يقتلها الاستيطان
الأمم المتحدة تدعو إلى منح حقوق المواطنة للروهينغيا بميانمار
 
ما الذي يتوجب على المؤسسات الخيرية والإغاثية عمله لدعم غزة ما بعد الحرب؟
تكثيف حملات جمع المساعدات للقطاع
الاستمرار في إرسال قوافل الإغاثة والتضامن مع القطاع
التركيز على جهود الإعمار والإغاثة معاً
كل ما سبق
الرد

تلاف الأعصاب

ابحث عن وظيفة او عمل او بطالة

ابحث عن زوجة مغربية يتيمة

شكرآ

الرد علي الا خت ريم

الرد علي وئام العسكري

فكرة اقامة مشروع في الاردن

يتيم من اهل غزة

الرد علي اخت ريم الظاهري

اقتحامات الأقصى
شاهد المزيد